المرصد

كيف يعمل الهاكرز في عالم القرصنة الإلكترونية

القرصنة الإلكترونية
كُتب بواسطة مشرف الموقع
القرصنة الإلكترونية

القرصنة الإلكترونية

كيف يعمل الهاكرز في عالم القرصنة الإلكترونية، اليك ما يجب أن تعرفه عن عالم القرصنة الإلكترونية حتى تستطيع حماية جهازك من المتطفلين.
دعونا نتعرف على القرصنة الإلكترونية وكيف تعمل.

1) عملية التجسس
الـ”هاكينغ” أو التجسس هي عملية معقدة، يقوم بتنفيذها أحد الأشخاص من أجل السماح لنفسه بالدخول إلى نظام التشغيل الخاص بك وفتح “بورت” أو منفذ يمكنه من زيارة جهازك في أي وقت وبدون أن تشعر، إما من خلال إصابة الجهاز بفيروس متطور أو برامج التجسس التي تقوم بنقل بياناتك ومعلوماتك الشخصية إليه.

2) من هم الـ”هاكرز”؟
مجموعة من المبرمجين المحترفين، يقومون بالتلاعب بالأكواد لاختراق المواقع والأجهزة الخاصة بالمستخدمين وربما سرقة حسابات الفيسبوك والبريد الإلكتروني، أما الأكثر احترافاً فيقومون باختراق أشهر مواقع الويب الخاصة بألعاب الفيديو والـ”سوفت وير” ويحصلون على المنتجات الأصلية دون أي مقابل مادي، وقد يتطور الأمر أكثر وأكثر ليصبح سرقة إلكترونية عالمية كاختراق بنك، أو مثلما حدث من فترة عندما تم إيقاف خدمة شبكة الـ”بلاي ستيشن” مما خسر شركة “سوني” أكثر من 200 مليون دولار.

3) كيف يتم اختراق الجهاز؟
يستحيل على المبرمج اختراق جهازك إلا بعد استخدام فيروس أو “تروجان” يمهد الطريق لقدومه دون أن تدري، بعد ذلك يصبح بإمكانه التعدي على الجهاز بالكامل، وربما إغلاقه نهائياً بكلمة مرور خاصة به فقط، مما يعني عدم قدرتك على التحكم في الجهاز إلا بعد تغيير النظام.

4) السر في اتصال الإنترنت
من المحال أن يتم اختراق جهازك أثناء فصل اتصال الإنترنت، فعملية القرصنة تعتمد بالكامل على اختراق الجهاز من خلال الشبكة العنكبوتية، لذلك إذا شعرت في أي وقت بأن هناك من يعبث بجهازك دون أن تدري، قم بفصل اتصال الإنترنت على الفور، وسارع بتنصيب نسخة “ويندوز” جديدة.

5) كيف يصل الهاكرز إلى جهازك؟
يمكن للـ”هاكرز” اختراق أي كمبيوتر في العالم من خلال معرفة رقم الـIP الخاص به، أي عنوان الجهاز الإلكتروني، ومن ثم العمل على إصابة هذا الرقم بأي عطل مثل الـ”تروجان” أو برامج التجسس، ولذلك ينصح دائماً بعدم مشاركة هذا الرقم مع أي شخص آخر على الشبكة العنكبوتية، كذلك ينصح بترك برامج المحادثة التي تقوم بعرض الـIP بشكل دائم مما يجعلك عرضة للقرصنة في أي لحظة.

عن الكاتب

مشرف الموقع

اترك تعليقا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.